مواقف: كل الاوقات | النهارده بس | الاسبوع الماضي | الشهر ده | السنه دى

انا بجد تعبت و جبت اخري و بقيت كارهه الدنيا كلها مع اني 18 سنه علطول في مشاكل في البيت والدي سايب البيت بقالو تلت سنين و عمرو مكلمني وانا دايما بكلمو و لماكان بيجي البيت هو و ماما دايما في خناق و شتايم و كلام وحش بسمعو من وانا و اخويا صغيرين والدتي دائما بتفرق بيني و بين اخويا في المعاملة دايما اديلو هو و تخرجو و انا لا و بقول عادي عشان بنت بتخاف عليا بس هي رايحه جايه تشتم فيا و والله من غير سبب مبخرجش خالص و مبقاش ليا صحاب ماما دايما شاكه فيا كل مفكر اعتبرها صاحبتي و احكيلها حاجه مضيقاني بتعايرني بيها بعد كدا كنت بشوف ماما وبابا وانا صغيره بيشربو حاجات و ماما كانت بتقولي دا عصير و سجاير و لنا كبرت فهمت بابا دلوقتي بيعرف بنات كتير و لما بكلمو اسلم عليه و اقولو وحشتني يقولي انا نسيت خلاص اني عندي عيال يا فيروز مع أني مبحبش حد في الدنيا قدو و روحتلو البيت عندو اخر مرا طردني و زقني عشان اطلع برا من ساعتها وانا بعيط و مبقتش بضحك و لما كنت مخنوقه اوي قلت احكي لماما لقيتها بتقولي انتي ممرقعه و الموضوع عادي انا و ماما في خناق مستمر دايما مع اني والله بحاول أراضيها علي قد مقدر بابا كل مكلمو يقولي انتي امك دي ست شمال و قليله الادب و انتي هتبقي كدا معرفش ليه دانا دايما بقول اني مستعدة أضحي بعمري عشان بابا بقيت بعمل حاجات وحشه و منهم اني كنت بصلي و كنت بدخل مسابقات قرأن زمان و دلوقتي لا و بقيت اكلم ولاد و كل مقول همنع نفسي الاقي نفسي عايزه اكلم حد احكيلو عارفه اني غلط و عارفه اني مينفعش اخد حياتي حجه عشان اغلط انا نفسي بجد حد يقولي اعمل ايه انا بقيت بعيط كل شويه من غير سبب و عندي اكتئاب بقيت بتمني الموت قبل منام و بجد حاسه اني خلاص هموت , رايك يهمنا