مواقف: كل الاوقات | النهارده بس | الاسبوع الماضي | الشهر ده | السنه دى

من زمان وانا لوحدي معنديش ولاد عم ولا خالة ولا اي حد خالص عيلتنا بعيدة اوي عننا ومفيهاش حد صغير او في سني نكون قريبين لا م الاب ولا م الاب. زمان في البيت كنت بتضرب زي اي حد بيتضرب على اي مشكلة بس الحقيقة دا سببلي اذى نفسي لغاية دلوقتي لما بشوف حد بيتضرب فعلًا بحس اني خايفة وفيه شئ تقيل على قلبي.. مكنتش شاطرة في المدرسة عشان مبحبش المذاكرة من زمان بس اختي كانت اشطر بكتير دودة مذاكرة ودا كان اثره الضرب برضه وكان والدي الله يرحمه مكون صداقة مع المدرسين ف كنت ممكن اتضرب عادي واروح البيت بابا يكمل ضرب عادي ومرة اتضربت عشان جبت ١٣ من ٢٠ واتسحلت في الارض حرفيا ونرة تانية والدتي رفعتني في الهوا ورمتني ف بقع على ضهري ودا سببلي مشاكل في ضهري لغاية دلوقتي بعاني منها المهم السنين عدت بافظع من كدا زي والدتي تضرب في الشارع قدامي وانا يتسيح عليا شمع ك عقاب ودا سببلي اني لغاية سن كبير بقى عندي تبول لا ارادي بس الحمدلله اتعالجت بس علاجي نفسي مش دوا ف وقت م اكون تعبانة فعلا وفيه مشاكل للاسف الحالة ساعات بترجع بس مش كتير. مرة اتطردت م البيت عشان بضيع اقلامي الرصاص وماما تطردتني م البيت فعلا لغاية م نزلت عند جارتنا وقعدت اقولها اروح فين وطلعت البيت بس والدي عاقبني في البيت وضربني وتاني يوم خلى المس بتاعتي تهزقني قدام صحابي في الطابور وهو واقف بيتفرج عليا وصحابي لما شافوا كدا بالذات الولاد بقوا يضربوني وارجع البيت اتضرب عشان معنديش شخصية وبخلي الولاد تضربني… طفولتي عبارة عن اهانة ووحدة لغاية م كبرت والضرب مبيوقفش برضه بس عديت كل دا لوحدي من غير شخصية بخاف من كل شئ تابعة لاختي وبس لغاية م اتفصلت عنها في الجامعة وشفت عالم تانية وناس تانيين خالص كنت ماشية اتخبط واغلط وغلطت كتير في معاملتي مع ناس سلوكي مكانش احسن شئ بس كنت بلاقي حب من اللي معايا في الجامعة لغاية م دكتورة قالتلي انتي تحولي م الكلية وتروح لدكتور نفسي لازم تتعالجي وطبعا حكيت لوالدي ووالدتي مهتموش ووالدتي قالتلي انتي مش بتاكلي وتشربي وبنوفر كل حاجة تعبانة من ايه المهم الايام عدت برضه زي م هي وبالرغم اني قابلت ناس في الجامعة كويسين الا انهم مع الوقت بقيت احس انهم مش قريبين ولا حاحة انا بس صعبانة عليهم كملت برضه حياتي لغاية والدي م اتوفى في امتحاناتي وانا كملت امتحاناتي بس مكنتش بحل اي حاجة من كتر م انا كنت مش مستوعبة مش مركزة واللي يشوفني وقتها هيلاقيني كنت بضحك او ببتسم بس ربنا يعلم كنت حسا ب ايه المهم ف سقطت السنة وطبعا اهلى ووالدتي مسابونيش كلام سئ وتنبيط ويا فاشلة وكل الكلام الجميل دا المهم ابتديت انزل اشتغل وانا بدرس واتمرمطت كتير كنت اطلع من كليتي في الزمالك على التجمع وم التجمع ع الجيزة اروح البيت وتاني يوم على نفس الوضع لغاية معرفتش اوفق بين الشغل والبيت وسقطت تاني في نفس السنة طبعا مش هقول كلام عيلتي ووالدتي ونظرة الناس ليا اني فاشلة ومن بعد بابا الدنيا باظت عندنا وهو اللي بيعرف يمشينا والكلام دا كنت بسمع كلام كتير بس برضه كنت بكمل. كليتي ٥ سنين وانا قعدت في الكلية ٨ سنين بس كنت الوقت دا اتولد من جديد اكتشفت ان جوايا حاجات كتير كنت بخاف اقولها وقت م بابا كان عايش وجوده في البيت كان رعب بجد صوتنا لو كان عالي هنعرف ان يومنا ملوش ملامح بس الحياة اختلفت انا شخصيتي ظهرت احلامي ظهرت كأني بتعرف ع الدنيا من اول وجديد كل اللي عيشته اثر فيا بس اللي مأثر فيا دلوقتي اني لوحدي انا عندي اخوات بس علاقتنا بعيدة اوي عن بعض كل واحد بقى عنده حياته من ساعة م بابا اتوفي معنديش صحاب ماما نفسها بتشوف حياتها وعندها صحاب بس انا لأ كل اللي بعرفهم بياخدوا مني طاقتي ويمشوا عمري م حبيت في حياتي ودا مش اولوياتي بس ساعات بستغربني انا عندي ٢٦ سنة معنديش صحاب عمري م حبيت ناس اصغر مني محققين احلامهم دلوقتي يا متجوزين يا حبوا ٢٠ مرة يا عندهم صحاب بالهبل انا لوحدي تمامًا قررت احقق حلمي وهو اني امثل روحت ورش تمثيل بس انا دايما الطرف الاضعف كل البنات والولاد هناك طبيعين فاكيين كدا بروحهم انا حسا اني مخنوقة مش بتصرف بطبيعتي مش عارفة دايما فيه شعور غريب مكتفني.. حتى حلمي اللي كنت اموت نفسي ولا اقوله لبابا مش عارفة احققه لاني نفسي امثل بجد نفسي اكون زي عبلة كامل بتمثل عشان بتحب التمثيل مش عشان تقلع وخلاص… تعبت اني الف في مكاتب الكاستنج من غير اي حتة اعلان وفرحة امي فيا وهي لسا شايفة اني مش عارفة احقق حاجة لسا او مفيش حد بيخليني اعمل حتى دور صمت بس بذرة صغيرة على امل تطرح لسا مفيش بذرة اصلا في اي شئ معنديش صحاب معنديش حد بيحبني ولا انا بحب حد علاقتي باخولتي مش قوية اوي زي م بشوف بقية الناس دا انا معنديش صور معاهم اصلا بحس اني نغمة شاذة وسط الناس نغمة شاذة في الحياة… حتى حالتنا المادية سيئة جدااا والدي كان غلبان زي م جيه الدنيا زي م مشي والدتي مبتشتغلش وانا بشتغل مدرسة بس مشوني عشان مش عايزين يدفعوا مرتب في فترة القعاد في البيت بسبب كورونا ف مفيش مرتب اصرف منه او احوش واكمل ورش تمثيل على امل حلمي يتحقق ولا فيه صحاب ولا فيه شغل ولا حد احبه اصلا او حتى زي بقية البنات يبقى عندي كراش والهبل دا… كل اللي بدعي ربنا بيه اني احقق حلمي اقف على رجلي اعمل اكتر شئ بحبه ومنه يكون عندي ماديات كويسة نعيش بيها. محتارة م بين انسى حلمي واعيش زي م انا وحيدة كئيبة زي م بيتقال واكون زي م جيت زي م مشيت معتقدش حد هيفتكرني اصلا ربنا يعلم انا بتعب ازاي وبشتغل واشتغلت كام شغلانة وساعات كنت اطلع من الجيزة على التجمع وم التجمع على مدينة نصر ومن مدينة نصر ع المقطم واخيرا ارجع تاني الجيزة عشان اجيب ٦٠٠ جنيه وبالموصلات برجع بيهم ٥٠٠ او ٤٥٠ اصلا وفي الاخر اشيلهم عشان اروح بيهم الشغل لو فيه شغل اساسي او نجيب بيهم اكل او حاجة واساسا الدروس اللي بلف عليها دي بتتقطع وقت الكورونا ودلوقتي انا معنديش شغل والدروس بتاعة الولاد بنسبة كبيرة هتتقطع بسبب كورونا تاني طيب اشتغل ايه واعيش منين واحقق حلمي امتى واعيش مبسوطة امتى او طبيعية من غير تفكير.. انا تعبت ونفسي معجزة عند ربنا عشان والله معنديش اي حل استنفذت كل شئ.. (من غير تريقة لو سمحتم ممكن نقول كلام بذوق حتى لو حد هيغلطني في شئ بس بذوق ويكون على راسي من فوق). , رايك يهمنا